الأربعاء 17 أبريل 2024 - 11:49:39 م

"خيرية وأجرة الشارقة" توزعان 15 ألف وجبة إفطار صائم على السائقين


الشارقة، الإمارات العربية المتحدة:

 أفادت جمعية الشارقة الخيرية أنها خصصت 15 ألف وجبة إفطار صائم يُجرى توزيعها على سائقي أجرة الشارقة، وذلك منذ اليوم الأول من شهر رمضان المبارك وحتى نهاية الشهر الفضيل بواقع 500 وجبة يوميا يتم تسليمها للسائقين بمعرفة فرق عمل الجمعية.

وقال محمد بن نصار مدير إدارة الاتصال المؤسسي والتسويق بجمعية الشارقة الخيرية أن مشروع إفطار صائم من أهم مشاريع الحملة الرمضانية حيث يجسد مبادئ التكافل الاجتماعي ويعمق الشراكات بين الجمعية وسائر مؤسسات القطاع الحكومي والخاص التي ترغب مشاركة الجمعية هذا العمل الجليل، مشيرا أن هذه المبادرة التي تم إطلاقها بالتعاون مع أجرة الشارقة هي إحدى صور برامج مشروع إفطار الصائمين الذي تنفذه الجمعية في أكثر من 143 موقع للإفطار حول الإمارة، وتؤكد المبادرة على أهمية الشراكات الخيرية وتفتح الباب أمام المؤسسات للقيام بالمسئولية المجتمعية خاصة أن شهر رمضان يتسم بالمبادرات العديدة التي تستهدف الفئات المستحقة وذلك بتكاتف وتعاون الجميع من أفراد ومؤسسات.
من جانبه قال خالد الكندي، المدير العام لـ “أجرة الشارقة" تأتي هذه المبادرة في شهر الخير، تحقيقا لقيم العطاء والفضيلة المتأصلة في نفوس أبناء الإمارات، والتي تعكس قيم التسامح والبذل والجود والعطاء الإنساني التي رسختها قيادتنا الرشيدة في نفوس المواطنين والمقيمين على أرضها.

وأضاف الكندي، تحرص أجرة الشارقة على تنظيم المبادرات المجتمعية على مدار العام والتي تعتبر هذه المبادرة واحدة من أهم المبادرات التي نحرص على تنظيمها في كل عام خلال شهر رمضان المبارك انطلاقا من مسؤوليتنا المجتمعية في تعميق مبدأ التكافل الاجتماعي والإنساني وتعزيز أواصر العلاقات الأخوية بين العاملين في اجرة الشارقة ونشر روح الإخاء والمحبة بينهم، ومشاركتهم فرحة الشهر الفضيل.

ومن الجدير بالذكر أن أجرة الشارقة، إحدى الشركات التابعة لشارقة لإدارة الأصول، وهي الذراع الاستثمارية لحكومة الشارقة.